عاجل.. الكويت ترد على خطة ترامب للسلام

 

أعرب وزير خارجية دولة الكويت، الشيخ أحمد ناصر المحمد الأحمد الجابر الصباح، عن شكره للرئيس الفلسطيني محمود عباس على ما تقدم به من إحاطة مهمة حول الرؤية الأمريكية للسلام؛ واصفا خطابه بأنه مثل رؤية الفلسطينيين للخطة وأبعادها، كما أعرب عن شكره لوزراء الخارجية العرب لتجاوبهم السريع مع الدعوة، ذلك التجاوب الذي يمثل أهمية القضية الفلسطينية كونها قضية العرب الأولى.

وقال الوزير الكويتي، لقد اطلعت دولة الكويت على الرؤية الأمريكية للسلام وتقدر مساعي الولايات المتحدة من أجل إيجاد حل للقضية الفلسطينية، ونؤكد موقفنا المبدئي والثابت في دعم خيارات الشعب الفلسطيني.

وأضاف أن الحل العادل والشامل هو ما لا ينتقص من الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني ولا يتنافى مع القرارات الأممية والمرجعيات الرئيسية والثوابت التي استقر عليها المجتمع الدولي بإقامة الدولة الفلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية

وأضاف وزير الخارجية، خلال كلمته في الاجتماع الطارئ لجامعة الدول العربية، أنه لا مسوغ لإسرائيل للاستمرار في تهديد الهوية العربية للقدس، مؤكدا أن الحل العادل والشامل لا يناقض الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.
ودعا الدول جميعا إلى الوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني والاعتراف بدولة فلسطين والقدس الشرقية عاصمة لها كما تدعم جميع الإجراءات القانونية السلمية التي تتخذها فلسطين من أجل إرساء حقوقها.
وأكد أن الخيار العادل والشامل خيار استراتيجي للدول كافة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق